-->
U3F1ZWV6ZTU2NjExMzY3MDVfQWN0aXZhdGlvbjY0MTMyODcxNDc2

تحذيرات من خطورة إستخدام "الدم" لمكافحة التقدم في العمر

حذرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من خطورة محتملة لنقل بلازما دم الشباب لإطالة العمر وعلاج أمراض الشيخوخة ويفيد موقع "Science Alert" نقلا عن ممثل إدارة الغذاء والدواء، بأنه ليس هناك أي إثبات علمي عن فائدة نقل بلازما الدم من متطوع شاب إلى شخص مسن لعلاج أو تخفيف أعراض معينة أو منعها، في حين هناك خطر حقيقي مرتبط باستخدام مختلف المواد التي تعتمد على البلازما.

علاج أمراض الشيخوخة

كما تدرس إدارة الغذاء والدواء الأمريكية مسألة اتخاذ تدابير مضادة للشركات التي تستغل المرضى وتعرض صحتهم للخطر، من خلال علاجهم بطريقة لم تثبت فعاليتها وأمانها.

يذكر أن شركة "Ambrosia" أعلنت، عام 2016، عن خطة لدراسة تأثير البلازما المأخوذة من الشباب ونقلها إلى أشخاص أعمارهم 35 سنة وأكثر. مضيفة أن عدد المشتركين في التجربة 600 متطوع، يدفع كل منهم 8 آلاف دولار.

وتستند هذه الطريقة إلى نتائج دراسة أجريت على الفئران، حيث تم الجمع بين نظم الدورة الدموية للحيوانات الشابة والمسنة.
الاسمبريد إلكترونيرسالة