وصول محامي حسن راتب للدفاع عنه

قضية "الاثار الكبرى " لحسن راتب 

 وصل منذ قليل المحامي حسن أبو العنين، إلى محكمة جنايات شمال القاهرة ، للدفاع عن رجل الأعمال حسن راتب، في أولى جلسات محاكمته وعلاء حسانين، المعروف بـ«نائب الجن والعفاريت»، في قضية التنقيب عن الآثار والإتجار فيها، وهي القضية المعروفة إعلاميا بـ«قضية الآثار الكبرى»، أمام الدائرة 9 بمحكمة الجنايات.

قضية "الاثار الكبرى " لحسن راتب
رجل الاعمال حسن راتب




وكانت محكمة الاستئناف قد حددت، جلسة اليوم، السبت، كأولى جلسات محاكمة المتهمين وعددهم 23 متهمًا جميعهم محبوسون عدا اثنين هاربين.

الاتهامات الموجهة لراتب وحسانين

ووجهت النيابة العامة لعلاء حسانين قيامه بتشكيل عصابة بغرض تهريب الآثار إلى خارج البلاد، وإتلافه آثار منقولة بفصل جزء منها عمدًا، وإتجاره في الآثار واشتراكه مع مجهول بطريق الاتفاق في تزييف آثار بقصد الاحتيال.

كما بينت التحقيقات، بأن المتهم حسن راتب يشترك مع «حسانين» في العصابة التي يديرها بتمويلها لتنفيذ خططها الإجرامية، وكذا اشتراكه معه في ارتكاب جريمة إجراء أعمال حفر في 4 مواقع بقصد الحصول على الآثار بدون ترخيص والإتجار فيها.

ووجهت النيابة ، لباقي المتهمين الانضمام إلى العصابة المشار إليها وإخفاء البعض منهم آثار بقصد التهريب وإجرائهم أعمال حفر في المواقع الأربعة المذكورة بقصد الحصول على الآثار بدون ترخيص.

وأقامت النيابة العامة، قبل المتهمين دليلها من شهادة 15 شاهدًا منهم مُجري التحريات والقائمون على ضبط المتهمين نفاذًا لإذن النيابة ، الذين تعرف بعضهم على عدد من المتهمين خلال عرضهم عليهم في التحقيقات، وما ثبت للنيابة العامة من معاينتها مواقع الحفر الأربعة، وفحص ومشاهدة هواتف بعض المتهمين وما تضمنته من مقاطع مرئية وصور لقطع أثرية ومواقع للحفر ومحادثات جرت بينهم بشأنها، وما انتهت إليه اللجنة المشكلة من المجلس الأعلى للآثار من فحص القطع الأثرية المضبوطة ومشاهدة المقاطع المرئية والصور المشار إليها بهواتف المتهمين، وما ثبت بتقرير اللجنة المشكلة من منطقة آثار مصر القديمة من معاينتها مواقع الحفر وفحص الأدوات والآلات المضبوطة.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -